الصفحة الرئيسية | الموقع الرسمي لمركز أنقرة | روابط | إتصل بنا | بحث
         
حول
ما هو برنامج منظمة التعاون الإسلامي للتعليم والتدريب المهني ؟
الأهداف
تاريخ
المستفيدين
التنفيذ
لجنة المتابعة والإشراف
نقاط الإتصال المركزية القومية



 
الإجتماع الأول للجنة المتابعة والإشراف لبرنامج منظمة المؤتمر الإسلامي للتعليم المهني والتدريب
 
التاريخ : 13 مايو 2009 مكان الإنعقاد : إزمير تركيا

نظم مركز الأبحاث الإحصائية والإقتصادية والإجتماعية والتدريب للدول الإسلامية (مركز أنقرة) الإجتماع الأول للجنة المتابعة والإشراف لبرنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي في مدينة إزمير، الجمهورية التركية، في 13 مايو 2009 على هامش الإجتماع الخامس والعشرين للجنة المتابعة المنبثقة عن اللجنة الدائمة للتعاون الإقتصادي والتجاري لمنظمة المؤتمر الإسلامي (كومسيك). ويهدف الإجتماع، الذي ترأسه السيد محمد فاتح سرنلي، مدير دائرة التدريب والتعاون الفني في مركز أنقرة،  إلى التداول حول الجوانب التشغيلية للبرنامج والإعداد لتطبيق البرنامج النموذجي في أواخر العام 2009. وحضر الاجتماع ممثلون عن مراكز التنسيق الوطنية للتعاون الفني فيما بين البلدان الإسلامية وهي البحرين وبروناي والغابون وباكستان وقطر والسنغال وسوريا وتونس وتركيا. كما حضر الاجتماع كذلك ممثلون عن المؤسسات التابعة لمنظمة المؤتمر الإسلامي مثل الكومسيك والغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والبنك الإسلامي للتنمية والجامعة الإسلامية للتكنولوجيا ومركز أنقرة.

وفي كلمته الافتتاحية، رحب الدكتور صافاش ألباي، مدير عام مركز أنقرة، بالحضور الكريم وعبر عن تقديره وامتنانه لجهودهم المثمرة في جلب الفائدة من برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي إلى بلادهم. كما ركز الدكتور ألباي على أهمية هذا الاجتماع من حيث كونه الأول من نوعه في جلب مراكز التنسيق الوطنية للتعاون الفني فيما بين البلدان الإسلامية معا، كما ركز على أهمية الفرصة التي أتاحها الاجتماع من حيث تبادل الخبرات والبحث في مجالات التعاون المشترك خصوصا في هذا العصر الذي ترتكز فيه الاقتصادات على المعلومات. ولذلك تعتبر هذه فرصة قيمة للتركيز على التعاون في مجال التعليم المهني حيث أنه مفتاح الحل لكثير من أولويات البلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.

كما أشار الدكتور ألباي إلى أن أحد أهداف الاجتماع يتمثل في إرساء شراكات متينة بين مراكز التنسيق الوطنية للتعاون الفني فيما بين البلدان الإسلامية في مجال برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي. حيث يركز البرنامج على التنظيم والتعاون المشترك بين جميع البلدان الأعضاء في المنظمة للارتقاء بجودة التعليم المهني والتدريب في القطاعين العام والخاص بهدف دعم وتعزيز الفرص المتاحة للأفراد لتحسين معرفتهم وخبراتهم كي يساهموا في مسيرة التنمية في بلادهم ورفع تناقسيتها. ونظرا لأن البرنامح يراعي مسؤوليات البلدان الأعضاء بالنسبة لمحتويات البرنامج ووسائل تطبيقها، فهو يدعم نشاطات البلدان الأعضاء ويهدف إلى تحسين خبرة وتنافسية الأفراد بالنظر إلى احتياجات وأولويات سوق العمل من خلال الشراكات على المستوى المؤسسي تحت مظلة منظمة المؤتمر الإسلامي.

وقد أشاد الدكتور عبد الرحمن بدي، ممثل البنك الإسلامي للتنمية، بالجهود التي يبذلها مركز أنقرة في برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي وأكد أن البنك الإسلامي للتنمية سوف يبذل كل جهده في مساندة مركز أنقرة في تنفيذ ونجاح البرنامج. كما قدم السيد بدي نبذة مختصرة حول صندوق التضامن الإسلامي والذي من خلاله أنشأ البنك الإسلامي للتنمية برنامج التدريب المهني ومحو الفقر في البلدان الأقل نموا الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.

وقد ناقش الاجتماع مسودة اختصاصات برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي وتم رسميا تشكيل لجنة المتابعة والإشراف عقب إجازة القرار رقم (1) من قبل الدورة الرابعة والعشرين للكومسيك التي إنعقدت في إسطنبول في الفترة 20-24 أكتوبر 2008. ويجيء تشكيل هذه اللجنة، تحت رعاية الكومسيك، ، حسب ما يشير إليه القرار، من ممثلي نقاط الإتصال القومية بالبلدان الأعضاء ومؤسسات منظمة المؤتمر الإسلامي المهتمة بمجال التعليم المهني والتدريب، وهي مركز الأبحاث الإحصائية والإقتصادية والإجتماعية والتدريب للدول الإسلامية (مركز أنقرة)، البنك الإسلامي للتنمية، الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة، الجامعة الإسلامية للتكنولوجيا، ومنتدى شباب المؤتمر الإسلامي للحوار والتعاون. وتتمثل مسؤولية اللجنة في صياغة القوانين واللوائح التنظيمية لبرنامج منظمة المؤتمر الإسلامي للتعليم المهني والتدريب ومتابعة تنفيذه.

كما تم في الاجتماع الاستماع إلى خبرات بعض البلدان الأعضاء في مجال التعليم المهني والتدريب إضافة إلى نبذة حول النشاطات المستقبلية لبعض مؤسسات المنظمة في مجال التعليم المهني والتدريب وكذلك الأدوار التي من الممكن أن تلعبها تلك المؤسسات في برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي. قدم المشاركون في الاجتماع نبذة حول وضع التعليم المهني والتدريب في البلدان الأعضاء في المنظمة والدروس المستفادة من خبراتهم بهدف في مجال الارتقاء بتنافسياتهم والبحث في مجالات التعاون المشترك المستقبلية.

سوف يبدأ برنامج التعليم المهني والتدريب للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي بمرحلة البرنامج النموذجي لمدة عامين يتم من خلالها متابعة وفحص تنفيذ البرنامج من قبل لجنة المتابعة والإشراف، ومن ثم يتم الانتقال إلى مرحلة التنفيذ المتكامل. وقد تم في الاجتماع مناقشة شؤون المتابعة والتشغيل ذات العلاقة والتي تسبق وتتخلل مرحلة البرنامج النموذجي وذلك من أجل استقصاء الاستفادة القصوى من هذه النشاطات الإبتدائية بما يتماشى مع الأهداف التي يرمي إليها البرنامج. كما ناقش الاجنماع الخطوات الرئيسية الواجب اتخاذها نحو البلدان الأعضاء ومؤسسات المنظمة ذات العلاقة للتحقق من تنفيذ البرنامج النموذجي في أواخر العام 2009 عن طريق تبادل المعرفة والخبراء فيما بينهم. وتم التركيز كذلك على سبل ووسائل تعزيز التعاون في القطاعات ذات الأولوية المشتركة.

التقارير

 

فرص التدريب
مقدمة
إحصل على العضوية ببرنامج فرص التدريب
إدارة فرص التدريب
بحث
مؤسسات التدريب

قاعدة بيانات شركاء برنامج التعليم المهني والتدريب
المقدمة
الحصول عن شركاء
التسجيل كشريك بالبرنامج
البحث عن شركاء

 
الصفحة الرئيسية | وصلات| إتصل بنا
مركز أنقرة 2020. كل الحقوق محفوظة ©